القائمة الرئيسية

الصفحات

درس الحرب العالمية الثانية للسنة الثالثة اعدادي

مواضيع قد تهمك × +

درس الحرب العالمية الثانية الأسباب والنتائج السنة الثالثة اعدادي:

درس الحرب العالمية الثانية للسنة الثالثة اعدادي
درس الحرب العالمية الثانية للسنة الثالثة اعدادي

مرحبا بكم أعزائي في موقع متعلم mota3alim , اليوم سنقدم لكم شرح جد مبسط لدرس الحرب العالمية الثانية للسنة الثالثة اعدادي مرفوقا بفيديو توضيحي لتبسيط الفهم , و كما ستجدون أسفله رابط للتمارين الالكترونية التي ستمكنكم من التعرف على مدى فهمكم و استعابكم للدرس.


اندلعت الحرب العالمية الثانية سنة 1939م و انتهت سنة 1945م بين دول الحلفاء و دول المحور, فماهي أسبابها ومانتائجها؟

أسباب الحرب العالمية الثانية :

مساهمة بعض نتائج الحرب العالمية الأولى في اندلاع الحرب العالمية الثانية:

اندلعت الحرب العالمية الأولى سنة 1914م و استمرت لاربع سنوات , و قد تسببت في خسائر فادحة لجل الدول المشاركة في الحرب , لكن تم ادانة الدول المنهزمة و بالخصوص ألمانيا التي اتهمت بأنها السبب في كل ما حدت , و لكي يتمكنوا من اضعافها نزعوا منها السلاح و اقتطعوا اراضيها و فرضوا عليها معاهدة فرساي سنة 1919م التي تضمنت شروط جد قاصية أضعفت ألمانيا اقتصاديا و زادة من حدة أزماتها.

مما تسبب في انتشار الفقر و البطالة و التشرد , و قد ولد هدا استياء و حقد لدى الشعب الألماني , و في ضل هته الاضطرابات السياسية و الاقتصادية بدأت الأنظمة الديكتاتورية في الظهور و على رأسها النازية بزعامة أدولف هتلر الدي كان يطمح للانتقام و جعل ألمانيا قوة عضمى من جديد.

لكنه كان يرى أن ألمانيا لايمكنها أن تقوم مجددا و تصبح دولة قوية بدون التخلص من القيود التي فرضت عليها من خلال معاهدة فرساي, فقرر عدم الالتزام ببنود المعاهدة و تم بدأ في في ضم منطقة السار 1935م و عمل على تسليح رينانيا سنة 1936م.

دور الأزمة الاقتصادية 1929م في اندلاع الحرب العالمية الثانية:

كانت أغلب الدول الأوروبية تعاني من عدة مشاكل اقتصادية ناجمة عن اثار الحرب العالمية الأولى , و لما جائت أزمة 1929م زادت من تذني الأوضاع الاقتصادية لجل دول العالم , مما بين على أن الأنظمة الديموقراطية غير قادرة على اصلاح الأوضاع و كان دلك واضحا في عهد جمهورية فيمار بألمانيا التي كانت غارقة بالديون و المشاكل الاجتماعية و الاقتصادية , و هنا استغل هتلر الفرصة جيدا للوصول الى قلوب المواطنين من خلال خطاباته التي مكنته أخيرا من الوصول الى السلطة سنة 1933م.


كرونولوجية لتطور العالاقات الدولية بين الحربية:


قامت كل من اليابان و ألمانيا و ايطاليا باتخاد العديد من الاجراءات التي غيرت مجرى العلاقات الدولية كما يلي:
  • سنة 1931م اليابان تحتل منشوريا شمال الصين.
  • سنة 1933م اليابان و ألمانيا يغادران عصبة الأمم.
  • سنة 1935م قامت ايطاليا بغزو الحبشة , بينما قام هتلر بضم اقليم السار و اعادة التجنيد الاجباري.
  • سنة 1936م  قام هتلر باعادة تسليح رينانيا و احتلال منطقة الراين , كما أعلن التحلف مع ايطاليا.
  • سنة 1937م تحالف ايطاليا و ألمانيا و اليابان ضد الشيوعية, و كما غادرت ايطاليا عصبة الأمم, و تم الاعلان عن محور روما برلين.
  • سنة 1939م تكوين حلف الفولاذ و الصلب بين ألمانيا و ايطاليا.

التوسعات الألمانية و اندلاع الحرب العالمية الثانية:

كما درسنا في الدرس السابق أن هتلر كان يعتقد أنه من حق الألمان التوسع في المجال الحيوي, و دلك لجلب المواد الأولية و تصريف الفائض الديموغرافي,و لدى بدأ في الهجوم على العديد من المناطق و الدول , حيت قام بضم النمسا و السوديت التابع لتشيكوسلوفاكيا سنة 1938م و تمكن من ضمها بالكامل سنة 1939م , تم شرع في الهجوم على بولونيا في 1 شتنبر من نفس السنة.


مراحل الحرب العالمية الثانية:


انقسمت الحرب العالمية الثانية لمرحلتين مختلفين عن بعضهما البعض , حيت تميزت الأولى بانتصارات دول المحور و الثانية بانتصارات دول الحلفاء, كما يلي.


المرحلة الأولى من الحرب العالمية الثانية:


بدأت الحرب مع هجوم ألمانيا على بولونيا سنة في 1 شتنبر سنة 1939م , و لم يكتفي هتلر بهدا فقط بل هجم على فرنسا و الاتحاد السوفياتي و و أما اليابان فهجمت على ميناء بول هاربر الأمريكي مما جعل الولايات المتحدة الأمريكية تدخل الحرب.


المرحلة الثانية للحرب العالمية الثانية:


انقلبت الكفة لصالح دول الحلفاء بعد دخول الولايات المتحدة الأمريكية في الحرب , حيت هزمت ألمانيا في معركة ستالينغراد سنة 1943م و استمرت الأوضاع على هدا النحو حتى اعلنت ألمانيا استسلامها في 8 ماي سنة 1945م , و لم تستسلم اليابان الىا بعدما ألقت أمريكاقنبلتين نوويتين على كل من هيروشيما و ناكازاكي.


نتائج الحرب العالمية الثانية :


خلفت الحرب العالمية الثانية ورائها العديد من النتائج على عدة مستويات اقتصادية و بشرية و سياسية و جغرافية, كما يلي.


الخسائر البشرية للحرب العالمية الثانية:


استمرت الحرب العالمية الثانية لمدة 6 سنوات , مما جعلها الحرب الأكتر فتكا و دموية في تاريخ البشرية بحيت وصل عدد القتلى الى أزيد من 60 مليون انسان , و عدد كبير من المصابين بالعاهات المستديمة , و دلك لأنه استعمال أسلحة متطورة و فتاكة لم يسبق استعمالها من قبل كالقنبلة النووية التي دمرت مدينة بكاملها.

و كل هته العوامل أترت بشكل كبير على النمو الديموغرافي لجل الدول المنخرطة في الحرب , حيت تراجعت نسبة الولادات و ازدادت نسبة الشيوخ , مما تسبب في احدات نقص كبير في العامل الحيوي و اليدالعاملة للعديد من البلدان.

الخسائر الاقتصادية للحرب العالمية الثانية :

تسببت الحرب في خسائر اقتصادية فادحة , حيت دمرت المدن و البنى التحتية و المصانع , مما جعل أوروبى تتراجع عن مكانتها في الانتاج الصناعي و الفلاحي على المستوى العالمي , و كما خسرت الدول الأوروبية الملايين في تموييل الحرب الشيئ الدي جعلهم يلجؤون للاقتراض و رفع الضرائب, مما زاد من مديونية الدول و ارتفاع الأسعار , حيت وصلت بفرنسا الى 165% و بانجلترا الى 132% و هدا تسبب في تذني المستوى المعيشي للمزاطنين.


التغيرات الترابية و السياسية في أوروبا بعد الحرب العالمية الثانية:


خلفت الحرب تغيرات جدرية في الخريطة السياسية لأوروبى , حيت ضم الاتحاد السوفياتي بعض الأراضي و فرض هيمنته على أوروبا الشرقية , كما تم تقسيم ألمانيا و النمسا بين الدول المنتصرة.

أهداف منظمة الأمم المتحدة:

أحدتت منظمة الأمم المتحدة في 24 أكتوبر من سنة 1945م , بهدف دعم السلم و الأمن الدولي , و انماء العلاقات الدولية بين الأمم على أساس احترام المبدأ الذي يقضي بالمساواة و العدل بين الشعوب , و أن يكون لها الحق في تقرير مصيرها.
و كما تهدف الى تحقيق التعاون في حل المشكلات الاقتصادية أو الاجتماعية أو السياسية أو الثقافية أو الانسانية , و دلك لحماية حقوق الانسان.

خاتمة :

تسبب الحرب العالمية الثانية في خسارات بشريةو اقتصادية و فاذحة , كان لها الدور في تغيير موازين القوى بالعالم , حيت أصبحت أوروبى ضعيفة و غارقة في الديون الخارجية , بينما تمكنت أمريكا و الاتحاد السفياتي من المضي قدما في النمو التقدم.

يبحث الأشخاص أيضًا عن:

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

في هدا الموضوع سنتطرق الى