الحرب العالمية الثانية الثالثة اعدادي 2022

محتويات

درس الحرب العالمية الثانية للسنة الثالثة اعدادي

مرحبا بكم أعزائي في موقع متعلم mota3alim، اليوم سنقدم لكم شرح جد مبسط ل درس الحرب العالمية الثانية من مادة التاريخ للسنة الثالثة إعدادي مرفقا بفيديو توضيحي لتبسيط الفهم، ستجدون أسفله رابط للتمارين الالكترونية التي ستمكنكم من التعرف على مدى فهمكم و استيعابكم للدرس.

الحرب العالمية الثانية الثالثة اعدادي
الحرب العالمية الثانية الثالثة اعدادي

مقدمة

اندلعت الحرب العالمية الثانية سنة 1939م و انتهت سنة 1945م بين دول الحلفاء و دول المحور.

 فما هي أسبابها و مراحلها؟ و ما نتائجها؟

أسباب الحرب العالمية الثانية

تبعات الحرب العالمية الأولى: تسبب اندلاع الحرب العالمية الأولى (سنة 1914م) التي استمرت لأربع سنوات، في إحداث خسائر فادحة لجل الدول المشاركة سواء الخاسرة أو المنتصرة، حيث تمت إدانة الدول المنهزمة و بالخصوص ألمانيا التي اتهمت بأنها السبب في كل ما حدت، ففرضوا عليها إجراءات و عقوبات قاسية كانتزاع سلاحها و اقتطعوا أراضيها و تدمير اقتصادها من خلال بنود معاهدة فرساي سنة 1919م.

مما تسبب في انتشار الفقر و البطالة، و مهد الطريق لانتشار الأفكار المتطرفة و الأنظمة الأنظمة الديكتاتورية على رأسها النازية بزعامة أدولف هتلر، الذي كان يرى أن ألمانيا لا يمكنها لن تقوم لها قائمة و لن تصبح دولة قوية، دون التخلص من القيود التي فرضت عليها من خلال معاهدة فرساي، فقرر تجاوز بنودها بضمه لمنطقة السار سنة 1935م، كما عمل على تسليح رينانيا سنة 1936م.

نتائج الأزمة الاقتصادية لسنة 1929م: تعرض العالم لأزمة اقتصادية عنيفة سنة 1929م التي زادت من تدني الأوضاع الاقتصادية لجل دول العالم، و بالخصوص الدول الأوروبية المشاركة في الحرب كألمانيا، الشيء الذي جعل الألمان يروا أن الأنظمة الديمقراطية غير قادرة على إصلاح الأوضاع، حيث كانت جمهورية فيمار بألمانيا حينها غارقة بالديون و المشاكل الاجتماعية، مما أفسح المجال للحزب النازي بزعامة هتلر سنة 1933م.

تطور العالاقات الدولية بين الحربين

قامت كل من اليابان و ألمانيا و ايطاليا باتخاذ العديد من الإجراءات التي غيرت مجرى العلاقات الدولية كما يلي:

  1. سنة 1931م اليابان تحتل منشوريا شمال الصين.
  2. سنة 1933م اليابان و ألمانيا يغادران عصبة الأمم.
  3. سنة 1935م قامت ايطاليا بغزو الحبشة ، بينما قام هتلر بضم إقليم السار و إعادة التجنيد الإجباري.
  4. سنة 1936م قام هتلر بإعادة تسليح رينانيا و احتلال منطقة الراين، كما أعلن التحالف مع ايطاليا.
  5. سنة 1937م تحالف ايطاليا و ألمانيا و اليابان ضد الشيوعية، و كما غادرت ايطاليا عصبة الأمم، و تم الإعلان عن محور روما برلين.
  6. سنة 1939م تكوين حلف الفولاذ و الصلب بين ألمانيا و ايطاليا.

التوسعات الألمانية و اندلاع الحرب العالمية الثانية

قام هتلر باحتلال الدول المجاورة له لجلب المواد الأولية و تصريف الفائض الديموغرافي، حيت قام بضم النمسا و السوديت التابع لتشيكوسلوفاكيا سنة 1938م و تمكن من ضمها بالكامل سنة 1939م، تم شرع في الهجوم على بولونيا في 1 شتنبر من نفس السنة.

مراحل الحرب العالمية الثانية

  1. المرحلة الأولى من 1939 إلى 1942م: تميزت بانتصار دول المحور حيث اكتسح الألمان فرنسا و هجموا على الاتحاد السوفيتي، بينما هجمت اليابان على ميناء بول هاربر الأمريكي مما جعل الولايات المتحدة الأمريكية تدخل الحرب.
  2. المرحلة الثانية من 1943 إلى 1945م: انقلبت الكفة لصالح دول الحلفاء بعد دخول الولايات المتحدة الأمريكية في الحرب، إذ هزمت ألمانيا في معركة ستالينغراد سنة 1943م و استسلمت في 8 ماي 1945م، بينما ألقت أمريكا قنبلتين نوويتين على كل من هيروشيما و نكازاكي مما جعل اليابان تستسلم في 9 غشت 1945م.

نتائج الحرب العالمية الثانية

استمرت الحرب العالمية الثانية ب6 سنوات و نتج عنها عدة نتائج كارثية كما يلي.

  • النتائج السياسية: خلفت الحرب تغيرات جذرية في الخريطة السياسية لأوروبي، حيت ضم الاتحاد السوفيتي بعض الأراضي من أوروبا الشرقية، و تم تقسيم ألمانيا و النمسا بين الدول المنتصرة.
  • الخسائر الاقتصادية: تسببت الحرب في خسائر اقتصادية فادحة، حيت دمرت المدن و البنى التحتية و المصانع، مما أفقد أوروبا مكانتها العالمية في الإنتاج الصناعي و الفلاحي، مما جعلهم يلجئون للاقتراض و رفع الضرائب، مما تسبب في رفع الأسعار ب165% في فرنسا و ب132% في انجلترا.
  • النتائج السياسية: خلفت الحرب تغيرات جذرية في الخريطة السياسية لأوروبا، حيت ضم الاتحاد السوفيتي بعض الأراضي من أوروبا الشرقية، و تم تقسيم ألمانيا و النمسا بين الدول المنتصرة.

أهداف منظمة الأمم المتحدة

أحدثت منظمة الأمم المتحدة في 24 أكتوبر من سنة 1945م، بهدف دعم السلم و الأمن الدولي، و إنماء العلاقات الدولية بين الأمم على أساس احترام المبدأ الذي يقضي بالمساواة و العدل بين الشعوب، و أن يكون لها الحق في تقرير مصيرها.

و كما تهدف إلى تحقيق التعاون في حل المشكلات الاقتصادية أو الاجتماعية أو السياسية أو الثقافية أو الإنسانية، و دلك لحماية حقوق الإنسان.

خاتمة

تسببت الحرب العالمية الثانية في خسائر بشرية و اقتصادية جسيمة، كان لها الدور في تغيير موازين القوى العالمية، حيت أصبحت أوروبا ضعيفة و غارقة في الديون الخارجية، بينما تمكنت أمريكا و الاتحاد السوفيتي من المضي قدما في النمو و التقدم.

شارك الموضوع

تعليقات